‫الرئيسية‬ 1 سكان “غلاف غزة” على بُعد خطوة من الحرب
1 - 3 - آخر الأخبار - 2 أكتوبر، 2018

سكان “غلاف غزة” على بُعد خطوة من الحرب

سكان “غلاف غزة” على بُعد خطوة من الحرب

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، أن حالة من التوتر تسود كل منطقة مستوطنات “غلاف غزة” بسبب فشل جهود التهدئة بين الاحتلال الإسرائيلي وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وبيَّنت الصحيفة في تقرير لها، اليوم الثلاثاء، أن حالة التوتر تسود كذلك مواقف وزراء المجلس الأمني المصغر “الكابينت”، مشيرةً إلى أن مسيرات العودة قرب السياح الأمني الفاصل في ازدياد، وإطلاق البالونات الحارقة في ازدياد، وسكان “غلاف غزة” بدأوا بالاستعداد لمواجهة جديدة في غزة.

وفي سياق متصل قال سكرتير كيبوتس “بئيري” شرقي مخيم البريج، ينيف هرجي، “إن المواجهة بين الجيش الإسرائيلي وحماس ممكن أن تندلع في أي لحظة، خاصة بعد الانفجارات التي أصبحت تحدث”.

وأضاف: “البالونات الحارقة تسقط وسط الكيبوتس خلال ساعات النهار والليل، ولا يوجد حلول وأنا أتوقع من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أن يتحمل المسؤولية ويقول لنا سأحل المشكلة، ولكنه لا يقول ذلك”.

من جانبه قال عضو الكنيست حايم يلين، رئيس مجلس أشكول سابقاً: “لا يمكن أن تكون حماس هي من تملي وتفرض علينا متى ننزل للملاجئ ومتى نخرج منها، فقد أصبحنا نحن رهائن للمصالحة بين أبو مازن وحماس”.

وأضاف: “يبدو أن إسرائيل لن تحدد موعد الحرب بل حماس هي من ستفعل، ولدى وزارة الحرب 75 مليار شيكل وجيش نفتخر به، ولكنه جيش يخاف من المواجهة مع غزة، لعدم وجود سياسة لدى الحكومة تقول لنا إلى أين نحن ذاهبون”.

من جهته قال ايتان دنكون منسق شؤون المناطق سابقاً: “الفصائل الآن تحاول إطلاق بالونات حارقة بعيدة المدى ليصلوا في نهاية المدى لمسافات تشبه مسافات إطلاق الصواريخ من غزة نحو إسرائيل، فحماس توسع دائرة عملها ضد إسرائيل، وتوسع دائرة التهديدات ضدنا كذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

أبل وأمازون ويوتيوب على قائمة “منتهكي” بيانات المستخدمين

أبل وأمازون ويوتيوب على قائمة “منتهكي” بيانات المستخدمين قدمت منظمة “نوي…