‫الرئيسية‬ منوعات  5 نصائح لتصبح الأفضل في أي عمل تقوم به .. مترجم
منوعات - 20 أكتوبر، 2018

 5 نصائح لتصبح الأفضل في أي عمل تقوم به .. مترجم

 5 نصائح لتصبح الأفضل في أي عمل تقوم به .. مترجم

تصبح جودة خطتك الاستراتيجية غير مهمة إذا كنت غير ماهر فيما تفعله، إذا كنت كذلك فلن تأخذك خطتك بعيدًا.

هكذا قال الكاتب بنيامين هاردي في مقاله على موقع «ميديم» المقتبس من كتابه المقبل، الذي يقدم فيه هاردي نصائح عامة للتميز والإبداع في أي عمل يقوم به أي شخص. ونقل هاردي عن جايسون فريد وديفيد هاينميه هانسون قوله:

«العديد من لاعبي الجولف الهواة يعتقدون أنهم لكي يصبحوا ماهرين، عليهم اللعب بمضارب جولف باهظة الثمن، لكن الأهم هو تنمية المهارات، وليس المضرب، وكما يقال: أعط لاعب الجولف المشهور إلدريك تونت، المعروف بـ«تايجر وودز»، مجموعة من المضارب الرخيصة؛ وسوف يستمر في تحطيم منافسيه ».

ويقول هاردي معقبًا: عندما تكون واثقًا مما تفعله، وتعلم جيدًا في أي الطرق تسير، فإن الاستراتيجية الصحيحة سوف تتكشّف أمامك، وبالتالي عندما تكون إجابة سؤال «لماذا تريد ذلك؟» واضحةً بالنسبة لك، فإنك تتعرف على إجابة «كيف تفعل ذلك؟» بسهولة. إذ يرى الكاتب أن سؤال «كيف تفعل ذلك؟» مستمد من «لماذا تفعل ذلك؟» وليس العكس.

وإليك نصائح «هاردي» لكي تصبح «الأفضل في ما تفعله»:

1. اعمل على نفسك وليس على وظيفتك

الجَد في عملك يمكِّنك من كسب لقمة العيش. والعمل الجاد على نفسك يمكنك من صنع ثروة. (جيم رون)

يقول هاردي: إن عملك هو انعكاس لك. إذا كنت لا تحصل على النتائج التي تبحث عنها، توقف عن البحث عن استراتيجيات أفضل. بدلًا عن ذلك انظر إلى الداخل.

في حين يحاول آخرون تحسين وظائفهم – يقول هاردي – فإنك تحسن نفسك باستمرار، وتوسع رؤيتك ومهاراتك وقدراتك. هذا أقرب إلى مفهوم العادة السابعة لستيفن كوفي: اشحذ المنشار الخاص بك.

2. ضع نفسك باستمرار في مواقف لا يملك الآخرون إلا أن يحلموا بها

الحاجة أم الاختراع – مثل إنجليزي

يقول هاردي: إن نتائجك لا تعكس موهبتك. فالكثير من الناس لديهم موهبة، إلَّا أن عددًا قليلًا منهم مطالبون بالارتقاء إلى مستوى التحدي الصعب. معظم الناس لا يضعون أنفسهم في الحالات الصعبة.

تحتاج إلى وضع نفسك في المواقف التي تخلق ضغوطًا هائلة – ينصح الكاتب – هذا النوع من الضغط، إما أن يصنعك، أو يكسرك. هذه هي الطريقة التي تطهر بها نفسك من الضعف وضيق الأفق. لن تكون جميلة، لكنها سوف تغيرك، وفي النهاية سوف تنهض. وتتغير للأفضل.

3. لا تقلد الآخرين واصنع نموذجك الخاص

من هذه النقطة، استراتيجيتك الخاصة هي جعل الجميع يصلوا إلى مستواك، لا تنزل إليهم. لا تتنافس مع أي شخص آخر مرة أخرى. سيكون عليهم التنافس معك. (تيم غروفر)

إذا كنت لا تعرف من أنت – يشير الكاتب – عليك أن تحاول دائمًا أن تكون شخصًا آخر. وبالتالي، لن تكون الأفضل أبدًا. سيكون عملك دائمًا تقليدًا رخيصًا. وسوف تفتقر إلى الشعور الذي أنتج العمل أو الفكرة.

4. استمر في حب ما تعمل

العرق وقت السلم يقلل النزيف وقت الحرب. (نورمان شوارزكوف)

يقول هاردي إن الطريقة – أو العمل نفسه – هي كل شيء. النتائج تأتي وتذهب. الأمر لا يتعلق بالنتائج. النجاح أمر لا مفر منه. فالنجاح يأتي بسهولة لأنه آخر شيء تفكر به. أنت تعرف بالفعل أنه سيحدث. أما العمل نفسه، فهو ما يدفعك للأمام.

اجعل نفسك مع الناس الذين لا يخافون قول الحقيقة لك – ينصح الكاتب – وتجنب الأشخاص المتملقين الذين يخبرونك فقط بما يعتقدون أنك تريد سماعه. هؤلاء ليسوا أصدقاء. هؤلاء لديهم مصلحة.

5. لا تنسَ أبدًا لماذا كنت تفعل ذلك

كم مرة أرى الناس يرمون قيمهم من الباب على أمل تحقيق نجاح سريع؟ – يتساءل هاردي مستنكرًا – عندما أرى هذا يحدث، أعلم بالفعل أن هؤلاء الناس لن ينجحوا على المدى الطويل. ومن الواضح أنهم ليس لديهم «لماذا» – أو نسوا ذلك. ليس لديهم بوصلة داخلية. وبالتالي، فإنهم لا يعرفون أين سيتوجهون؟ إنه مسار مدمر.

واختتم «هاردي» مقاله بنصائح مختصرة: عدم شعورك بالرضا عما قمت به؛ يجعلك تحسن باستمرار من نفسك. اعلم أن النجاح سيأتي؛ لأنك تعرف من أنت، وماذا تريد. بادر باستمرار واخلق الحالات التي تجبرك أن تصبح أفضل مما كنت عليه. وطهر نفسك من العيوب. وتطور. أخيرًا هذه هي رحلتك، فخذها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

أبل وأمازون ويوتيوب على قائمة “منتهكي” بيانات المستخدمين

أبل وأمازون ويوتيوب على قائمة “منتهكي” بيانات المستخدمين قدمت منظمة “نوي…